بيت التراث الهجَري ـ الأحساء - تأسس عام 2009م -

مرحباً بكم في بيت التراث الهجَري, كلمة الهجري منسوبة لإقليم هجر شرق الجزيرة العربية الأحساء حاليًا . كانت الأحساء قديما تمتد من البصرة حتى عُمان .
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
<div style="background-color: none transparent;"><a href="http://www.rsspump.com/?web_widget/rss_ticker/news_widget" title="News Widget">News Widget</a></div>

شاطر | 
 

  منتدى أبوخمسين الأدبي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
تمريّون
Admin
avatar

عدد المساهمات : 838
نقاط : 1544
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 03/08/2012

مُساهمةموضوع: منتدى أبوخمسين الأدبي   الثلاثاء أبريل 23, 2013 7:40 pm


_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
تمريّون
Admin
avatar

عدد المساهمات : 838
نقاط : 1544
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 03/08/2012

مُساهمةموضوع: رد: منتدى أبوخمسين الأدبي   الثلاثاء أبريل 23, 2013 7:45 pm





احمد العبد النبي
منذ 3‏ ساعات بالقرب من Al Mubarraz


أحمدبن عبدالله العبدالنبي
البوخمسين شمس من شموس الأحساء 9


عائلة البوخمسين يرجع نسبهم إلى راشد بن سالم بن صقر بن أبي بكر بن سالم
الخماسيني الودعاني الدوسري وقد استوطنو الأحساء في القرن التاسع الهجري
والبوخمسين كغيرهم من العوائل الشيعية يرجعون إلى قبائل عربية أصيلة و
الغالبية منهم يتصلون بقبيلة عبدالقيس الهجرية و فروعها ، وأذكر هذا فقط
للرد على الجهلاء الحاقدين الذين يشككون في إنتماء القبائل الشيعية ، وخفي
عن هؤلاء الحاقدون أن شرف إنتساب الشيعة لأهل البيت - عليهم السلام -
يغنيهم عن أي انتساب وبالتالي يبتعدون عن الفخر والإعتزاز القبلي الذي قد
لا يخلو من جاهلية .


واذا ما أردنا أن نتكلم عن البوخمسين فإننا لا نستطيع أن نعطي هذه العائلة
حقها ففي كل ميدان طرقت تجد مجداً وعزاً و شموخاً وسنستعرض غيضاً من فيوضات
هذه العائلة الكريمة الخيرة :
- ما ينقله الآباء و ما يذكره المهتمون بالشأن الأحسائي عن آية الله الشيخ
موسى البوخمسين - قدس سره - من مواقف إنسانية إسلامية وطنية الكثير فقد
أسهم في توطيد اللحمة الوطنية و أسهم في التعاضد والتلاحم بين الدين والوطن
الواحد، و إنسانيته نهل منها الجميع بلا تفريق ومن ذلك عندما أستشهد فهد
بن الأمير عبدالله بن جلوي - رحمهما الله جميعاً - حزن بن جلوي على إبنه
حزناً شديداً سيما أن موتته كانت شنيعة ، ولأن بن جلوي عرف بالشجاعة ورباطة
الجأش والصبر لم يظهر حزنه و تأثره وحبس أنفاسه و دموعه مما انعكس على
نفسيته سلباً ولأن آية الله موسى بوخمسين على صلة وثيقة بالأمير بن جلوي
تيقن بالحاجة الماسة للتنفيس عن بن جلوي هنا أوعز أية الله موسى للمحيطين
به أن يعمل لطمية نعي ( مثل ما يعمل بالحسينيات ) حتى يخرج ما يختلج في نفس
بن جلوي من مشاعر إزاء إبنه و فلذة كبده و بالفعل جاء من أشعل المشاعر
بترديد كلمات مؤثرة تستنزل الدمعة من أماقيها هذه الكلمات هي :
خاتم و انكسر فصه
منهو للحكم و صى
ولم يتمالك بن جلوي من شجى هذه الكلمات فبكى و بكى حتى نفس ما في وجدانه و
مشاعره وكان لهذه اللفته من آية الله الشيخ موسى الأثر الكبير والطيب لابن
جلوي .


- الدور الريادي للبوخمسين في بناء الإنسان وطنياً و دينياً و ثقافياً و
مالياً واجتماعياً بما أفاء الله عليهم من العلم والمبادرات الوطنية و
العلماء بجميع التخصصات و بما أنعم الله عليهم من خير و ثراء وعبر المحراب
والمنبر الحسيني الذي يسهم جنب بجنب مع جهود الدولة لبناء الإنسان والمواطن
الصالح الذي يخدم الوطن والمواطنيين بعيداً عن الشحناء والبغضاء و
الكراهية و الطائفية البغيضة


- دورهم جميعاً في خدمة الوطن والمواطنيين دون استثناءات أو تمييز و من ذلك
جهود الأخ والصديق عبدالكريم بن موسى بوخمسين - سبط آية الله بوخمسين -
رئيس المجلس الإشرافي بمركز بر الفيصلية بالهفوف حيث جهوده للجميع ومصدقاً
تبنيه من خلال مركز الفيصلية بالهفوف مشروع التبرع بالدم وللسنة السادسة
عشر على التوالي بالتعاون مع مديرية الشؤون الصحية ومن ثم ضخ الدماء
للمحتاجين أي كان ، فكريات الدم الحمراء والبيضاء لم تصلها الفتن و الفرقة
بعد !
زد على ذلك ما تجود به بقية أفراد العائلة كالوجيه محمد بن موسى بو خمسين -
بو أحمد - و الوجيه جواد بوخمسين - بو عماد - ( الكويت ) فقد أمتدت أياديه
البيضاء للأحساء وغيرهم الكثيير
و لا ننس سخاء الشيخ حسن بوخمسين - حفظه الله-


- يواكب البوخمسييون التطور في جميع الميادين - نساء و رجال - منهم العلماء
والعالمات والأطباء والطبيبات و المهندسون والمهندسات والمعلمين والمعلمات
والمثقفون والمثقفات .. الخ. فتجدهم ينهلون من العلم والمستجدات الحضارية و
ينشرونها خدمة للمواطنيين ودلالة هذا منتدى الوجيه محمد بن موسى بوخمسين -
بو أحمد - بالأحساء و منتدى علي بو خمسين - بو حسام - بالخبر وغيرهم من
الروافد الثقافية كالمحاضرات والتأليفات و غيرها
و عن طريق المنتديات يستدعى جميع شرايح المجتمع دون تفرقة سواء كانوا مرسلين أو مستقبلين في جو وطني ثقافي نظيف


- كل ما سبق من دور لهذه الأسرة الكريمة أوجد مكانة في قلوب الأحسائيين و
الدولة و أخواننا في الدين والوطن الواحد ، و كذلك توثيق الصلة في الأفراح
والأتراح و التي يقوم بها علماء و وجهاء البوخمسين وعلى رأسهم الشيخ حسن بن
الشيخ باقر بن الشيخ موسى بوخمسين
كل ماذكرته شاهد حي و واقعي أننا أبناء دين و وطن واحد مهما نعق الناعق
الحاقد الجاهل الذي جهل بحماقته وحقده أن وجود مسجد البوخمسين الشامخ
والحسينية المحمدية العامرة في وسط و قلب الهفوف النابض قرب إمارة الأحساء
وأماناتها هو جواب الدولة الرسمي لهؤلاء الحاقدون الجهلاء والذي سمحت لهذه
الأماكن المقدسة ببناءها وغيرها بالوجود لتأكد حق الجميع في العيش في وطننا
الحبيب وفق العقيدة دون مساس بها أو من يعتنقها


ختاماً نسأل الله تعالى أن يديم علينا نعمة الأمن والأمان وأن يبعد عنا
المفتنين و أذنابهم و يفضحهم و يفضح دورهم المشبوة ف : ( الفتنة نائمة لعن
الله من أيقضها ) و ( الفتنة أشد من القتل ) والسلام على أحبتنا بلا
إستثناء






https://www.facebook.com/permalink.php?story_fbid=493150470710601&id=100000469571122#

_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
منتدى أبوخمسين الأدبي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بيت التراث الهجَري ـ الأحساء - تأسس عام 2009م - :: رواق الفنون و الآداب :: الأدب الهجَري-
انتقل الى: