بيت التراث الهجَري ـ الأحساء - تأسس عام 2009م -

مرحباً بكم في بيت التراث الهجَري, كلمة الهجري منسوبة لإقليم هجر شرق الجزيرة العربية الأحساء حاليًا . كانت الأحساء قديما تمتد من البصرة حتى عُمان .
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
<div style="background-color: none transparent;"><a href="http://www.rsspump.com/?web_widget/rss_ticker/news_widget" title="News Widget">News Widget</a></div>

شاطر | 
 

  القيصرية بالأحساء».. نموذج فريد في التصميم العمراني التراثي ومورد اقتصادي مهم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
تمريّون
Admin
avatar

عدد المساهمات : 838
نقاط : 1544
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 03/08/2012

مُساهمةموضوع: القيصرية بالأحساء».. نموذج فريد في التصميم العمراني التراثي ومورد اقتصادي مهم   الإثنين أبريل 29, 2013 8:42 pm

الأحسائيون» ينتظرون عودة «القيصرية» ... قلب مدينتهم التجاري






جانب من قصر إبراهيم، ويبدو سوق القيصيرية




09-10-2009 10:17








حساكم – عمر المحبوب


عبرت أمانة مدينة الأحساء عن حرصها على اعادة سوق القيصرية إلى سابق عهدها
في شكل يحافظ على عراقتها وتراثها وعلى رغم مرور أكثر من سبع سنوات على
الحريق الذي شهدته السوق التي تُعد من أشهر الأسواق الشعبية على مستوى
المملكة والخليج، إلا أن الأحسائيين لا يزالون ينتظرون اليوم الذي يعود فيه
ماثلا أمامهم، يمشون فيه ويشمون رائحة تاريخه الممتد لمئات السنين ممزوجة
بأجود أنواع البهار الهندي. ومع بدء العد التنازلي، تتواصل نظرات ترقب
مستمرة منذ بدء عمليات إعادة بنائها، تصاحبها دعوات وأمنيات لرؤية عودة
حركتي الشراء والبيع في السوق، التي كانت شاهداً على تاريخ وعراقة
المحافظة. ويرجح أن بناء السوق تم في العام 1862، واشتهرت من حينها ببيع
أشهر البضائع الشعبية، التي تلقى رواجاً كبيراً من متسوقي المملكة ودول
الخليج، نظراً لشهرتها الواسعة والكبيرة التي اكتسبتها. ومع بدء المقاول
المنفذ للمشروع في وضع أساسات أعمال البناء والترميم في السوق، وظهور أول
ملامحها الجديدة، بدأ شريط ذكريات أهالي المحافظة في العودة إلى الوراء مرة
أخرى، نظراً لوجودها في قلب سوق الهفوف التجاري، إذ تم استخدام مواد قديمة
في إعادة البناء مثل، الطين، وسعف النخيل، وذلك ليتم بناؤها على الطراز
المعماري الذي كانت عليه، ومن خلال استخدام أعمال زخرفة وهندسة قديمة تعود
إلى مئات السنين.

وتعد السوق من أشهر الأسواق الشعبية القديمة في منطقة الخليج، وتتضمن عدداً
كبيراً من المحال الصغيرة الشعبية الشهيرة التي تم تشييدها ووضعها في
ممرات وأزقة صغيرة ومغطاة بأسقف مصنوعة من سعف النخل مثل، محال العطارة،
والأحذية، والعطور، والتحف النحاسية، والمواد الغذائية، والأدوية الشعبية،
الملبوسات، والسجاد، إضافة إلى المقتنيات القديمة، فيما يشاركهم عدد من
البائعات اللاتي يقمن ببيع جميع المشغولات التي تتم صناعتها من الصوف
والغزل المحلي.

ويتوقع أن تجذب السوق بعد الانتهاء من إعادة بنائها على مساحة خمسة آلاف
متر مربع، عددا كبيراً من المتسوقين والزائرين، وهو ما دفع أمانة الأحساء
إلى محاولة الإسراع في تنفيذها، على الرغم من تأخر الشركة المنفذة للمشروع
في إنجازه سنوات عدة، بسبب مشكلات في التمويل. وأعلن أمين محافظة الأحساء
المهندس فهد الجبير، العام الماضي، أن افتتاح سوق القيصرية، سيكون خلال
العام الجاري بحسب الخطة الموضوعة، والانتهاء من أعمال البناء والترميم،
بحسب الجدول الزمني المعد، والاتفاق المبرم مع الشركة المتعهدة للمشروع،
والذي أشار فيه إلى أن شكل السوق الجديد لن يختلف كثيراً عن السابق، من
خلال المحافظة على الشكل الهندسي والمعماري نفسه في الداخل والخارج، في
خطوة تهدف إلى الحفاظ على طابع السوق التراثي الذي أشتهرت به منذ تاريخ
إنشائها، لافتاً إلى أنه تم التنسيق مع الهيئة العليا للسياحة في المحافظة.
يشار إلى أن كلفة إعادة بناء السوق بلغت 16 مليون ريال، وتم وضع احتياطات
وإجراءات السلامة كافة، وذلك تفادياً لحدوث حرائق مماثلة للسابق، وتضم
السوق 422 محلاً، تملك البلدية منها 177 محلاً، التي يتم تأجيرها لأصحاب
الأعمال، فيما يمتلك الأهالي 251 محلاً، بعد أن تم نقلهم بعد نشوب الحريق
إلى سوق الخضار القديمة، التي انتقلت إلى موقعها الجديد.



تم إضافته يوم الجمعة 09/10/2009 م - الموافق 20-10-1430 هـ الساعة 2:17 صباحاً
http://www.hassacom.com/news.php?action=show&id=2580

_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
تمريّون
Admin
avatar

عدد المساهمات : 838
نقاط : 1544
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 03/08/2012

مُساهمةموضوع: رد: القيصرية بالأحساء».. نموذج فريد في التصميم العمراني التراثي ومورد اقتصادي مهم   الإثنين أبريل 29, 2013 8:45 pm

أسف على سوق القيصرية
بعد مأساة الحريق المشؤوم


http://www.youtube.com/watch?v=3ehIIk7m9yo


الآن بعد صيانتها


https://www.facebook.com/#!/photo.php?fbid=10150386872954633&set=a.10150089424529633.268025.613569632&type=1&theater

_________________



عدل سابقا من قبل تمريّون في الإثنين أبريل 29, 2013 8:46 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
تمريّون
Admin
avatar

عدد المساهمات : 838
نقاط : 1544
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 03/08/2012

مُساهمةموضوع: رد: القيصرية بالأحساء».. نموذج فريد في التصميم العمراني التراثي ومورد اقتصادي مهم   الإثنين أبريل 29, 2013 8:46 pm

لجنة لتسليم محلات سوق «القيصرية» وافتتاحه رسمياً مطلع رجب



( حساكم - عبد اللطيف المحيسن )

كشف أمين أمانة الأحساء المهندس فهد الجبير ، عن افتتاح سوق القصرية بداية
شهر رجب المقبل، وقال لـ «اليوم» إن الأمانة تقوم حاليًا بتشكيل لجنة
لتسليم محلات القصرية لأصحابها من خلال الصكوك والأرواق الثبوتية، وأضاف أن
بناء سوق القيصرية بالهفوف تكلف 15مليونًا و600 ألف ريال ونفذ بجودة كبيرة
روعيت فيها الدقة والعمران الأحسائي، وليس كما يعتقد البعض أنه مجرد مشروع
بناء خرسانة مسلحة مؤكدًا تصميم القيصرية الجديدة بنفس الخطوط الرئيسية
للسوق القديم، حيث يمتد شارع السوق من دروازة الخميس «بوابة الخميس»
بالهفوف وحتى دوار البلدية القديمة. وأشار الجبير إلى تنفيذ أعمال التوسعة
بشارع الملك عبد العزيز الممتد حتى سوق القيصرية، فضلاً عن زيادة عدد مواقف
السيارات في محيط سوق القيصرية بعد إزالة عدد من المباني والمحلات المحيطة
بالسوق .
وفى سياق متصل نفي الجبير هجومه على الإعلام واتهامه بالتهاون في التسويق
للأحساء وقال: إن أهالي الأحساء لم يخدموا محافظتهم فى التسويق لها بالشكل
الصحيح، مؤكدًا أن تغييب المعلومات عن الأحساء ساهم بشكل كبير في عدم
بروزها إعلاميًا ، وهي ولاشك مسؤولية الأهالي وضرب مثلاً بحملة «اعط
الأحساء صوتك» مؤكدًا أنها خدمت الأحساء بنسبة 80 بالمائة وبشكل قوي على
مستوى المملكة والعالم، وبخصوص مشروع سوق الحدادين أوضح الجبير أن هناك
لجنة تبحث المشروع حاليًا لتنفيذه وتنظيمه بشكل جيد.
ويعود تاريخ إنشاء سوق القيصرية القديم إلى الفترة ما بين عامي 1918و1923م
وكان يحوي 300 محل تجاري اشتهرت بالعديد من السلع التراثية والبضائع
المختلفة التي تشهد إقبالاً كبيرًا من جانب المواطنين وزائري المحافظة من
دول الخليج العربي ومنها منتجات الجلود والمصنوعات الخشبية، كالأبواب
والمصنوعات الحديدية ومستلزماتها والأدوات الزراعية التى تشتهر بها
المحافظة ومنها الحبوب والحنطة والقمح والأرز الحساوي والتوابل المختلفة
والعطور المنتجة محليًا والمستوردة والمواد العلاجية.







تم إضافته يوم الأربعاء 21/04/2010 م - الموافق 7-5-1431 هـ الساعة 1:02 صباحاً
http://www.hassacom.com/news.php?action=show&id=7441

_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
تمريّون
Admin
avatar

عدد المساهمات : 838
نقاط : 1544
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 03/08/2012

مُساهمةموضوع: رد: القيصرية بالأحساء».. نموذج فريد في التصميم العمراني التراثي ومورد اقتصادي مهم   الإثنين أبريل 29, 2013 8:48 pm

القيصرية» تفتح أبوابها أمام الزوار وتعيد ذكريات «الزمن الجميل» للهفوف


18-05-2010 01:47





( حساكم - صالح المحيسن )

برعاية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن فهد بن عبدالعزيز أمير المنطقة
الشرقية يضع صاحب السمو الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد نائب أمير
المنطقة الشرقية وبحضور صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور منصور بن متعب بن
عبدالعزيز وزير الشؤون البلدية والقروية وصاحب السمو الملكي الأمير سلطان
بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار اليوم الحجر
الأساس لعدد من المعالم السياحية الأثرية بمحافظة الاحساء والتأسيس لتطوير
وسط مدينة الهفوف، كما يدشن سموه اليوم سوق القيصرية التاريخي.

وقال أمين محافظة الأحساء وعضو مجلس التنمية السياحية م.فهد بن محمد الجبير
في حديث ل"الرياض" إن المشروعات الجديدة في المحافظة تجسد مسؤوليات
الأمانة في دعم حركة التنمية سياحياً، بأسلوب يعتمد على الحفاظ على جميع
العناصر التي كانت تمتاز بها المحافظة قبل أكثر من نصف قرن، مشيراً إلى
أهمية تحقيق التكامل والارتباط بين المنطقة التاريخية ومحيطها العمراني،
وتحويلها إلى منطقة جذب سياحي وتسويقها كمنتج سياحي مميز محلياً وعالمياً.



نسعى للتسجيل في قائمة التراث العالمي باليونسكو والحفاظ على جميع العناصر التاريخية




وأضاف أن المشروعات الجديدة تهدف إلى العمل على تلبية متطلبات تسجيل مركز
مدينة الهفوف التاريخي على قائمة التراث العالمي باليونسكو، والوصول بها
لأن تصبح نموذجاً للمحافظة على مثيلاتها من مدن المملكة الأخرى، وإحياء
الحرف والصناعات التقليدية، والتراث غير المادي الذي كان سائد بالمنطقة،
وتوظيفه اقتصادياً، وتشجيع المستثمرين على الاستثمار في الممتلكات الحالية،
وفيما يلي نص الحوار:

رعاية كريمة

*يضع سمو الأمير جلوي بن مساعد وسمو الأمير سلطان بن سلمان هذا اليوم الحجر
الأساس لتطوير منطقة وسط الهفوف، هل لك أن تسلط الضوء على أبرز ما سيتم من
أعمال؟

- في البداية لابد من توجيه الشكر لصاحب السمو الملكي الأمير منصور بن متعب
بن عبدالعزيز على ما تلقاه أمانة الأحساء من دعم كبير لكل مشاريعها،
وتشجيعه اللامحدود للمضي في الارتقاء بمستوى الخدمات في المحافظة، كما أوجه
الشكر لسمو الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد، ولصاحب السمو الملكي
الأمير سلطان سلمان على تفضلهما بوضع حجر الأساس لهذا المشروع الحيوي
والمهم، وأود أن أشير إلى أن إطلاق الأمانة مشروع تطوير وسط مدينة الهفوف
التاريخي، يأتي من منطلق مسؤولياتها كونها قائدة لحركة التنمية، فانتهجت
أسلوباً محدداً بما يحافظ على جميع العناصر التي كانت هذه المنطقة غنية
بها، وهي بذلك تستعيد شخصيتها التي كانت عليه قبل أكثر من نصف قرن، كما أنه
يقضي على المسار الخاطئ الذي كانت تسير عليه، والتي غزت فيه المباني
الحديثة كل المنطقة، ويعتمد المشروع على إعادة الترابط الحضري لكل العناصر
التاريخية، التي يكتظ بها المكان وكأنه ينتقل من يزور المنطقة التاريخية
عبر متحف مفتوح، فمسجد الجبري الذي يعود بناءه لأكثر من ستة قرون إلى مباني
القرن السادس عشر التي تتجمع داخل وحول قصر إبراهيم، ومن ثم إلى سوق
القيصرية والمدرسة الأولى التي أنشأها الملك عبدالعزيز -طيب الله ثراه-،
وإعادة تنظيم الحركة داخل المدينة القديمة، وإعادة استخدام بعض المباني
التاريخية للاستفادة منها سياحياً واقتصادياً، بالإضافة إلى إقامة بعض
الفنادق، ومركز للمؤتمرات مع إحياء منطقة الحرف اليدوية.


تطوير تسع مناطق في المنطقة

*ما أبرز الملامح العامة للمشروع، وهل سيتم استحداث مبان في وسط منطقة وسط الهفوف؟

- قدمت الدراسة التي أعدت العديد من المقترحات التي حتماً ستحدث قفزة في
حالة تنفيذها، وأبرز ما تضمنته الدراسة هو تحويل قصر إبراهيم إلى متحف،
وهذا بالطبع يكون من اختصاص هيئة السياحة، فهي التي ستقرر هذا، وإعادة
توظيف المدرسة الأولى بالإحساء وتحويلها إلى مركز للتدريب على الفنون
والحرف التقليدية، وإعادة إحياء سكة آل أبي بكر إلى سابق عهدها عن طريق
الدمج بين المعالم الأثرية الموجودة بها، وجعلها مركزاً ثقافياً تعليمياً،
كما أوصت الدراسة بتطوير تسع مناطق من ضمنها منطقة وسط الهفوف التاريخية،
وهي: الربط بين قصر إبراهيم، وحي الكوت، ومنها إلى سوق القيصرية، والمدرسة
الأولى وكذلك المنطقة لمقابلة للقيصرية، وشارع الحدادين، والمربع المجاور
للمدرسة الأولى، وميدان البيعة، والمسار الثقافي بالكوت، وسوق السويق.


تطوير تسعة مواقع جديدة منها قصر إبراهيم وحي الكوت والمدرسة الأولى وشارع الحدادين وميدان البيعة وسوق «السويق»


الغاية من المشروع

*ما الهدف من هذا المشروع برمته؟

- تحقيق التكامل والارتباط بين المنطقة التاريخية ومحيطها العمراني،
وتحويلها إلى منطقة جذب سياحي وتسويقها كمنتج سياحي مميز محلياً وعالمياً،
كما أنها في الوقت ذاته تهدف إلى العمل على تلبية متطلبات تسجيل مركز مدينة
الهفوف التاريخي على قائمة التراث العالمي باليونسكو، والوصول بها لأن
تصبح نموذجاً للمحافظة على مثيلاتها من مدن المملكة الأخرى، وإحياء الحرف
والصناعات التقليدية، والتراث غير المادي الذي كان سائد بالمنطقة، وتوظيفه
اقتصادياً، وتشجيع المستثمرين على الاستثمار في الممتلكات الحالية.

مشاريع ب50 مليوناً

*ما مدى انعكاس مثل هذا المشروع على حركة التنمية الاقتصادية والسياحية للمحافظة؟

- بلا شك المشروع سيكون له أثر بالغ كونه سيعيد تشكيل خارطة السياحة في
الإحساء، وهو بلا شك سيسهم في زيادة عدد السياح، وستقوم الأمانة بتقليص
حركة السيارات لتعطي الثقل لهذه المحافظة، وقد وضعت اللوائح المنظمة لها،
بحيث يسير الجميع بذات الأسلوب في البناء، وبلغ ما أنفقته الأمانة من
مشاريع في وسط الهفوف حتى الآن نحو 50 مليون ريال.


افتتاح سوق القيصرية

*كما هو معلوم فإن هذا اليوم سيشهد كذلك افتتاح سوق القيصرية في حلته الجديدة، نود أن تعطينا إطلالة على القيصرية الجديدة.

- يعد سوق القيصرية بالأحساء من أقدم الأسواق المنظمة والتي أنشئت كأسواق
في الأصل، ويقارب عمره حوالي ستمائة سنة، وكان يشكل مركزاً تجارياً مهماً
على ساحل الخليج، وكان يشكل مع ميناء العقير ثقلاً اقتصادياً هيمن على
المنطقة وما جاورها لسنين طويلة، واستقطب السوق طوال تاريخه أرباب المهن
والحرف المختلفة وزبائنهم، بجانب باعة السلع المختلفة مثل: العطارين
"الحواويج"، والفخارين، وحائكي البشوت والعبايات، والقفاصين، والخرازين،
والصفارين، والحدادين، وباعة الثياب، والنسيج.

وأود أن أشير إلى أن إعادة بناء السوق بالحجر بدلاً من "حصى الربا" والطين
يعد أمراً تطويرياً لم يخرج عن نفس الأسلوب الأصلي للسوق، حيث تم إجراء
اختبارات الضغط Comprission Test واختبارات امتصاص الماء Water Absorption
Test للعديد من العينات إلى أن تم الحصول على الصخر المناسب من موقع يبعد
حوالي 70 كلم غرب الهفوف، وكسيت الجدران بطبقة من "الجص"، أما الأسقف فبنيت
من جذوع "الدنكل" و"البواري" و"الحصيرة المحلية" فوقها طبقة من الطين،
ويتكون المشروع من إنشاء محلات السوق بالكامل وعددها 422 محل، بالإضافة إلى
مسجد، وبعض المرافق ومساحته 6552م، وعدد المحلات المملوكة للمواطنين 291
محل تعادل 60.9% من إجمالي مساحة الموقع، فيما يبلغ عدد المحلات المملوكة
للأمانة 177 محلاً تعادل 39.1% من إجمالي مساحة الموقع.

الأثر السياحي والاقتصادي

*ما الأثر السياحي والاقتصادي للقيصرية في إنعاش منطقة وسط الهفوف؟

- القيصرية تعد أهم عناصر وسط الهفوف وسيكون لها أثر كبير بحكم ثقلها
الاقتصادي المعروف في تاريخ الأحساء، فهي ساهمت بكل وضوح في جذب الحركة
الاقتصادية، كما أن هذا السوق كانت له قيمته ليس لسكان الأحساء وحسب وإنما
حتى الخليج كذلك، فسمعته وتصميمه ونمطه المعماري الذي حافظت عليه الأمانة
بكل أبعاده، كل هذا سيكون عناصر جذب للمتسوقين والسياح وهذا كله يؤكد على
أهمية السوق.

جائزة التراث العمراني

*اختار سمو رئيس هيئة السياحة مقر أمانة الأحساء لتحتضن الحفل الختامي
لجائزة سموه للتراث العمراني الذي ستقام هذه الليلة، فكيف تنظرون لهذا
الاختيار؟

- بلا شك هذا موضع فخر واعتزاز وشهادة نعتز بها جداً، وتشريف سموهما يعطينا
دافعاً في الأمانة للتحرك والعمل بطريقة تخدم المحافظة الغنية بعناصر
التراث العمراني، كما أود أن ألفت إلى أن الشراكة بين الهيئة والأمانة وكما
قال الأمير سلطان هي شراكة مميزة تسمح بالتحرك بإيجابية وتخدم السياحة
المحلية، وهذا كله مكسب حقيقي للوطن، وبهذه المناسبة أنا متفائل بحول الله
أن يفوز مشروع القيصرية بجائزة الأمير سلطان بن سلمان للتراث العمراني، كما
تبرز وجه هذه الشراكة شركة العقير السياحية التي تعتبر أول نموذج للشراكة
بين الشئون البلدية والقروية ممثلة في الأمانة وهيئة السياحة، وهي تمثل
تطبق مبدأ الشراكة بمفهومه الواضح، والذي سينعكس إيجابياً اقتصادياً
وسياحياً، وإن شاء الله سيكون موعد انطلاق مشاريع هذه الشركة قريباً، وأود
أن أشدد على أن الأمير سلطان بن سلمان حريص على أن تكون بداية الشركة قوية
وسيلمس الجميع ذلك حين تبدأ.

http://www.hassacom.com/news.php?action=show&id=8073

تم إضافته يوم الإثنين 17/05/2010 م - الموافق 4-6-1431 هـ الساعة 5:47 مساءً

_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
تمريّون
Admin
avatar

عدد المساهمات : 838
نقاط : 1544
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 03/08/2012

مُساهمةموضوع: رد: القيصرية بالأحساء».. نموذج فريد في التصميم العمراني التراثي ومورد اقتصادي مهم   الإثنين أبريل 29, 2013 8:50 pm

قيصرية الأحساء».. نموذج فريد في التصميم العمراني التراثي ومورد اقتصادي مهم


( حساكم - أيمن الرشيدان )

ارتبط اسم سوق القيصرية في محافظة الأحساء باسم الواحة التي لعبت على مدى
تاريخها الطويل دورا بارزا وقويا في دفع الحركة الاقتصادية والأثرية
والتاريخية للمملكة، حيث تشكل القيصرية إرثاً تاريخياً وعمرانياً باعتبار
تكامل ونضوج مدينة الهفوف مع مفردات التراث العمراني سابقاً وحاضراً.

وعملت الهيئة العامة للسياحة والآثار بالتعاون مع أمانة محافظة الأحساء،
على إعادة بناء سوق القيصرية بشكلها المعماري الأول وموادها التي بنيت بها
سابقا، وذلك ضمن برنامج تطوير الأسواق الشعبية القائمة الذي تتعاون فيه
الهيئة مع وزارة الشؤون البلدية والقروية.

كما تشكل سوق القيصرية أنموذجا فذاً في تخطيط وتصميم الأسواق، خاصة إذا ما
علم تفردها على مستوى الجزيرة العربية والخليج باعتبار القيصرية مورداً
اقتصادياً مهما، واستيعابها لأنشطة تسويقية وحرفية مختلفة.

ويرى المهندس عبد الله الشايب رئيس جمعية علوم العمران وأحد المهتمين
بالتراث، أن القيصرية شكلت إرثاً اجتماعياً بتوارث الباعة والحرفيين فيها،
كما أعطت نموذجا للتواصل الاجتماعي عن طريق التقارب في المحال، كما أنه يرى
أن عدد المحال مع وجود التخصصات المختلفة في مكان واحد يعطي كثافة
واستمرارية اجتماعية تقدم كثيرا من ''حوانيت'' الشاي والقهوة لزبائنها
دلالة على الترابط الاجتماعي، مؤكدا أن بعض أهالي الهفوف يزورون القيصرية
أحياناً ضمن الإطار الاجتماعي.

وأوضح الشايب أن مركزية مدينة الهفوف من الناحية الاقتصادية والاجتماعية
والثقافية كانت إحدى ثمار سوق القيصرية التي تعد أكبر سوق في الخليج في
حينه، وظلت القيصرية مركزا تجاريا على الرغم من النمو العمراني لمدينة
الهفوف ووجود أسواق حديثة.

ولا يمكن للمتتبع لتاريخ أو اقتصاد واحة الأحساء أن يعطي صورة متكاملة عن
الأحساء وتاريخها من دون أن يتوقف طويلاً عند سوق القيصرية، هذه السوق التي
ظلت طوال قرون شريانا يغذي اقتصاد شرق المملكة ووسطها (وهو أشبه ما يكون
بأنابيب النفط التي تغذي في وقتنا الراهن تلك المناطق).

القيصرية كانت تشكل أهمية اقتصادية ومقصداً رئيساً ليس لسكان الأحساء وحسب،
وإنما لمعظم إن لم يكن لكل الأشقاء القطريين ومثلهم أهل الكويت والبحرين.

يشير المؤرخ الشيخ جواد الرمضان إلى أن إنشاء سوق القيصرية في مدينة الهفوف
صار في عهد الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن، مرجحاً أن يكون ذلك في سنة
1334هـ، وهو التاريخ الذي شهد إنشاء السوق.

وبين المؤرخ أن مكان القيصرية في عهد العثمانيين حتى العشرينيات الهجرية
كان عبارة عن دكاكين متفرقة، فيما كان موقع القيصرية الحالي عبارة عن طريق
وسوق كبيرة.

وتقع سوق القيصرية في وسط الهفوف القديمة في حي الرفعة مقابل أسوار فريق
الكوت على مساحة 15000 متر مربع، وتضم 420 محلاً، وتشكل الحوانيت
''المحال'' العائدة للبلدية 171 محلاً، والباقي ملكيات خاصة وأوقاف 249
محلاً، وهي تنقسم إلى قسمين أحدهما الجزء الأكبر يمتد بين شارعي الخباز
والحدادين، والثاني بين شارع الحدادين وسوق الحريم أو (البدو).

وتتكون سوق القيصرية من دكاكين صغيرة ومتقابلة، إضافة إلى سوق البدو، وفيها
رواق خارجي للمواد الغذائية، كما يباع عند البدو ثياب مخاطة يدوياً، وتضم
السوق ''الحواويج'' العطارين الذين يبيعون أدوات العطارة، والأدوية الشعبية
مثل (المر، الصمغ، الريح، وإلى الشرق منهم يوجد سوق البشوت).

أما الرواق الخارجي على امتداد الشارع ففيه باعة الأغذية، وكان يطلق عليهم
''المتعايشي''، وبدأ المتعايشي في فترة لاحقة يبيع المعلبات، كما كان في
جانب من سوق القيصرية باعة النحاس ''النحاسون''، كما كان هناك صانعوا
الركائب للجمال.

وكانت القيصرية مهمة بالنسبة لكبار السن وأهل الحشمة الذين لا يلبسون ثيابا
إلا تلك المخاطة باليد أما بعضهم الآخر فيشتري ثيابا مخاطة بالماكينة التي
جلبت إلى الأحساء في الخمسينيات.

أما عن الخصائص العمرانية والاقتصادية للقيصرية فقد شكلت إرثا تقليديا
للثقافة بوجود الحرف المهنية ومنتجاتها، كما تشكل بيئة عمرانية تسويقية
لضخامة المبنى وتشعباته، كما يمثل نموذجا فريدا على مستوى الجزيرة العربية
من حيث التصميم المعماري.

ويعد سوق القيصرية أكبر سوق مغطاة في المملكة والخليج، ما جعلها موقعا
اقتصاديا ومركزا حيويا. وتتنوع البضاعة المعروضة فيها من الصناعات
التقليدية، كالبشوت والعبايات والصناعات النحاسية إلى المنتجات الحديثة
كالمواد الغذائية، وبيع الأحذية، والعطورات وبيع الملابس، وبيع الأقمشة،
وبيع الساعات، ومحال للصرافة تحت سقف واحد. في حين أثر طبيعة تصميمه على
حيوية السوق واستمرار انتعاشها حتى سجلت أرقاما قياسية سواء لقيمة المحال
أو لخلو القدم، كما أن السوق وفرت وظائف لأكثر من ألف مواطن، وظلت السوق
طوال تاريخها مكان المتسوق في الأحساء.

وكان الأمير منصور بن متعب بن عبد العزيز وزير الشؤون البلدية والقروية قد
افتتح، بحضور الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة
للسياحة والآثار والأمير جلوي بن عبد العزيز بن مساعد نائب أمير المنطقة
الشرقية، والأمير بدر بن محمد بن جلوي آل سعود محافظ الأحساء الثلاثاء
04-06-1431هـ، سوق القيصرية، ووضع حجر الأساس لمشروع تطوير وسط الهفوف.


تم إضافته يوم الأربعاء 06/10/2010 م - الموافق 28-10-1431 هـ الساعة 11:04 مساءً

_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
تمريّون
Admin
avatar

عدد المساهمات : 838
نقاط : 1544
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 03/08/2012

مُساهمةموضوع: رد: القيصرية بالأحساء».. نموذج فريد في التصميم العمراني التراثي ومورد اقتصادي مهم   الإثنين أبريل 29, 2013 8:52 pm

الهفوف : تسليم 422 دكاناً لأصحابها في سوق القيصرية


( حساكم - عدنان الغزال )

أعلن أمين الأحساء رئيس المجلس البلدي في المحافظة المهندس فهد الجبير، عن
بدء تسليم 422 دكاناً في سوق القيصرية الأثرية في مدينة الهفوف لأصحابها
السابقين والمستأجرين. وقال المهندس الجبير إلى "الوطن"، إن اللجنة المختصة
بتسليم المحلات في السوق بدأت أعمالها، مهيباً بالملاك والمستأجرين
بالمبادرة بتسجيل بياناتهم لدى مكتب اللجنة الكائن في نفس السوق، وذلك لمدة
خمسة أيام تبدأ من بعد غد السبت حتى الأربعاء المقبل، ويستقبل المكتب
المراجعين لهذا الغرض في الفترة الصباحية من الساعة التاسعة حتى الساعة
الثانية عشرة ظهرا، ومساءً من الساعة الرابعة حتى الساعة الثامنة ليلاً.
وأضاف الجبير، أن المشروع الذي تبلغ تكلفته 16 مليون ريال، يتميز بالطابع
العمراني التراثي، وتم تصميمه بعناية بما يتوافق مع تراث المملكة، كما روعي
في تصميمه توفير العديد من التقنيات الحديثة التي تضمن راحة المتسوقين
وأصحاب الدكاكين. يذكر أن سوق القيصرية يعد من الأسواق القديمة في المملكة،
وأكثرها شعبية، وحظي باهتمام من الهيئة العامة للسياحة والآثار في إعادة
إعماره، وكان يشهد إقبالاً كثيفاً من فئات المجتمع السعودي والخليجي بسبب
تنوع بضائعه.


تم إضافته يوم الأربعاء 06/10/2010 م - الموافق 28-10-1431 هـ الساعة 11:02 مساءً

_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
تمريّون
Admin
avatar

عدد المساهمات : 838
نقاط : 1544
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 03/08/2012

مُساهمةموضوع: رد: القيصرية بالأحساء».. نموذج فريد في التصميم العمراني التراثي ومورد اقتصادي مهم   الإثنين أبريل 29, 2013 8:54 pm

تسليم محلات قيصرية الهفوف السبت المقبل




19-02-2011 10:37 AM
عبداللطيف المحيسن

حددت امانة الاحساء السبت المقبل موعدا لتسليم محلات قيصرية الهفوف
لمالكيها ويستمر التسليم حتى 2/5/1432 هـ وسيتم تسليم الصكوك والأوراق
الثبوتية لأصحاب المحلات . وقال القائم على المشروع ناجي بوسرور انه تمت
مراعاة الدقة والعمران الاحسائي.

وليست كما يعتقد البعض انها مجرد مشروع بناء خرسانة مسلحة. وأشار إلى أنه
تم تصميم القيصرية الجديدة بنفس الخطوط الرئيسية لسوق القيصرية القديم،
ويمتد شارع السوق من دروازة الخميس (بوابة الخميس) بالهفوف وحتى دوار
البلدية القديمة، حيث يتعدى عمر السوق 100 عام تقريبا، وكانت له شهرة على
مستوى الخليج. واشار أمين الاحساء المهندس فهد الجبير الى تنفيذ أعمال
التوسعة بشارع الملك عبدالعزيز الممتد حتى سوق القيصرية ،

يمتد شارع السوق من دروازة الخميس (بوابة الخميس) بالهفوف وحتى دوار
البلدية القديمة، حيث يتعدى عمر السوق 100 عام تقريبا، وكانت له شهرة على
مستوى الخليجكما سيتم خلال الفترة المقبلة زيادة اعداد المواقف العامة
للسيارات في محيط سوق القيصرية بعد ازالة عدد من المباني والمحلات المحيطة
بالسوق، وتوقع الجبير الانتهاء من تلك الاعمال خلال فترة تصل الى 11 شهرا.
يذكر ان تكلفة مشروع بناء سوق القيصرية الجديد تبلغ 15 مليونا و600 ألف
ريال ويعد من المشاريع الضخمة التي تعنى بتراث الأحساء ، وتم تصميمها بنفس
الخطوط الرئيسية لسوق القيصرية القديم الذي يتعدى عمره 100 عام تقريبا ،
ويعود تاريخ انشائه إلى الفترة ما بين عامي 1918و1923م .
وكان يحوي 300 محل تجاري اشتهرت بالعديد من السلع التراثية والبضائع
المختلفة التي تشهد إقبالا كبيرا من جانب المواطنين وزائري المحافظة من دول
الخليج العربي ومنها منتجات الجلود والمصنوعات الخشبية، كالأبواب
والمصنوعات الحديدية ومستلزماتها والأدوات الزراعية التى تشتهر بها
المحافظة ومنها الحبوب والحنطة والقمح والأرز الحساوي والتوابل المختلفة
والعطور المنتجة محليا والمستوردة والمواد العلاجية

http://hassacom.com/news.php?action=show&id=14441

_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
تمريّون
Admin
avatar

عدد المساهمات : 838
نقاط : 1544
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 03/08/2012

مُساهمةموضوع: رد: القيصرية بالأحساء».. نموذج فريد في التصميم العمراني التراثي ومورد اقتصادي مهم   الإثنين أبريل 29, 2013 8:56 pm

أمانة الأحساء ترفع إيجارات سوق القيصرية الجديد 40%


التجار: لم يبق لنا إلا القيصرية بعد أن بسطت العمالة الأجنبية نفوذها
22-02-2011 10:27 AM

رمزي الموسى يتطلع أصحاب المحال التجارية بقيصرية الأحساء الجديدة إلى
تراجع أمانة الأحساء عن قرارها برفع الإيجار على المحال التجارية التي تعود
ملكيتها إلى الأمانة. وعبر أصحاب المحال التجارية عن مخاوفهم تجاه هذه
الزيادة في الإيجار والبالغ نسبتها 40% من ترك العديد منهم لمحالهم
التجارية والتي تمثّل السعودة فيها ما نسبته 99 %، والتي تعد مصدر رزق أساس
لهم، مؤكدين في ذات السياق أن القرار جاء بالمفاجئ بعد أن قامت الأمانة
بتوزيع بياناتها على المحال يوضح أسعار الإيجار وفق الزيادة الجديدة لتلك
المحلات إضافة إلى وضع ملصقات على جميع أبواب المحلات تحذر فيها بالإغلاق
في حال عدم تسديد الإيجار وفق الزيادة المقررة. ووصف العديد من المراقبين
الاقتصاديين القرار بأنه سيكون له الدور السلبي في انخفاض نسبة السعودة في
ظل الكساد التجاري الذي تشهده الأسواق الشعبية بشكل خاص متأملين أن تقوم
الأمانة بدراسة أوضاع أصحاب المحال الاقتصادية ودورها في توفير الرزق
للمواطنين وفرص وظيفية للشباب، مشيرين إلى أن باب الحوار يجب أن يكون
متاحاً بين أمانة الأحساء وأصحاب المحال، والتي يمارس فيها أنشطة تجارية
متنوعة تُعد إرثاً حضارياً لأهالي المنطقة كالأعشاب والمنتوجات اليدوية
والملابس والعطور، معتبرين أن سوق القيصرية الجديد يُعتبر امتداداً لسوق
القيصرية الأثري والذي قاربت أمانة الأحساء الانتهاء من ترميمه بعد الحريق
الذي شب فيه منذ عدة سنوات، وتُعد مثل هذه الأسواق أماكن لاستقطاب السياح،
ورموزاً اقتصادية تعكس أنشطة المجتمع الأحسائي وهويته الوطنية في وقت تسيطر
عليه العمالة الأجنبية على معظم الأنشطة التجارية في المنطقة من خلال
المجمعات التجارية والأسواق الحديثة.


http://hassacom.com/news.php?action=show&id=14527

_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
تمريّون
Admin
avatar

عدد المساهمات : 838
نقاط : 1544
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 03/08/2012

مُساهمةموضوع: رد: القيصرية بالأحساء».. نموذج فريد في التصميم العمراني التراثي ومورد اقتصادي مهم   الإثنين أبريل 29, 2013 8:57 pm

الجبير:
اختلافات صكوك الملكية وراء تأخير تسليم محال "قيصرية" الأحساء



25-02-2011 07:02 AM
عدنان الغزال


أوضح أمين الأحساء رئيس المجلس البلدي المهندس فهد بن محمد الجبير لـ
"الوطن"، أن أسباب تأخير تسليم محال سوق القيصرية التاريخي لمالكيها
والمستأجرين، بعد إعادة بنائها، بالرغم من اكتمال بنائها منذ فترة زمنية
امتدت لأكثر من 8 أشهر، تعود إلى وجود تباينات واختلافات في صكوك الملكية
لعدد من المحال، وتم إيجاد حلول لتلك الإشكالات. ونوه بأن عدداً كبيراً من
وثائق الملكية الخاصة بالمحال، هي وثائق قديمة وأبعادها بالذراع ويفتقر
بعضها إلى تحديد المجاورين، والبعض الآخر كونها أوقافا وغير ذلك من الأمور
الأخرى، مشيراً إلى أن ذلك يُعد أمراً طبيعيا في مثل حالة سوق القيصرية
نظراً لقِدم السوق الذي يزيد عمره عن مئتي سنة.

ومن جانبه، أكد وكيل الأمين للتعمير والمشاريع المهندس عادل الملحم، أن
آلية التسليم ستكون حسب الجدول الزمني المعد لهذا الغرض، حيث تم توزيع جدول
التسليم على ستة أسابيع لإتاحة الفرصة لجميع الملاك للحضور وإكمال إجراءات
التسليم وبالتالي المباشرة في إصدار التراخيص اللازمة حسب الأنظمة، مضيفاً
أنه ستكون مواعيد العمل بمكتب التسليم (محل رقم 34)، اعتباراً من يوم
الأحد المقبل من الساعة 9 صباحاً حتى الساعة 12 ظهراً.

وأشار الملحم إلى أن الأمانة وضعت عددا من الضوابط التي من شأنها تعزيز
الأداء في السوق والحفاظ على مظهره العام مثل الضوابط الخاصة بلوحات
المحلات وتركيب أجهزة التكييف وغيرها، لافتاً إلى أن مشروع إعادة بناء
القيصرية روعي فيه استخدام مواد الإنشاء نفسها والتي ُشيد بها السوق سابقاً
مثل الأخشاب والحجارة، ويحوي السوق 436 محلاً تجارياً على مساحة تقدر
بحوالي 6500 متر مربع، وبلغت تكاليفه 16 مليون ريال.
إلى ذلك، شرعت أمانة الأحساء في الانتهاء من التصاميم النهائية لمشروع
إنشاء مجموعة جسور للمشاة في طرق وشوارع مدينتي الهفوف والمبرز الرئيسية،
ومن المزمع البدء في تنفيذ أول تلك الجسور خلال الشهرين المقبلين.

وأوضح الجبير في تصريح صحفي، أن جهات الاختصاص في الأمانة، أخذت في
الاعتبار في إعداد التصاميم الهندسية لتلك الجسور تزويدها بالسلالم
والمنحدرات الكهربائية في موقع الإنشاء مع مراعاة مساحة الجسر وملاءمة هذا
التصميم له.

وأضاف أن الأمانة، أكملت أعمال مشروع السياج الحديدي في الجزيرة الوسطية
لطريق الخليج في مدينة الهفوف بطول 2.5 كيلومتر، كما يتم حالياً تركيب سياج
حديدي آخر بطول 2.5 كيلومتر بطريق الظهران في مدينة المبرز، وذلك حفاظاً
على سلامة المشاة وحثهم على التقيد باستخدام الأساليب السليمة في التنقل
بين طرفي الطريق.

ولفت إلى أن الأمانة أنشأت جسرين للمشاة بطريق الخليج في مدينة الهفوف،
وطريق الظهران بمدينة المبرز، وذلك لحل مشكلة التعارض بين حركة المشاة مع
حركة المركبات نظراً لكون الطريقين يعدان المدخلين الرئيسيين للأحساء عن
طريق مدينتي الهفوف والمبرز من الشمال والجنوب، ومخصص استعمالهما تجاري ذو
كثافة عالية حسب الدراسات التخطيطية لحاضرة الأحساء مما يوجد حركة مشاة
عالية بهذين الطريقين نتيجة هذا الاستعمال ولكون السرعة المحددة بهذين
الطريقين عالية حسب التدرج الهرمي لشبكة الطرق في الأحساء، وتسعى الأمانة
إلى تحقيق الاستفادة القصوى من هذين الجسرين وذلك بوضع حواجز تمنع عبور
المشاة بين جانبي الطريق.


http://hassacom.com/news.php?action=show&id=14591

_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
تمريّون
Admin
avatar

عدد المساهمات : 838
نقاط : 1544
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 03/08/2012

مُساهمةموضوع: رد: القيصرية بالأحساء».. نموذج فريد في التصميم العمراني التراثي ومورد اقتصادي مهم   الإثنين أبريل 29, 2013 9:01 pm

القيصرية: تنفض الرماد وتعيد للأحساء تاريخها




16 مليون ريال أعادت بناء أكبر سوق تراثية مغطاة في الخليج تضم 422 محلاً تجارياً

05-05-2011 08:59 AM
حساكم - عبدالله السلمان

تعود "قيصرية الأحساء" للحياة من جديد، نافضة رماد الحريق الذي التهمت نيرانه كل ما كان تحت سقف السوق التاريخية العريقة.

ففي شهر شعبان عام 1422، أتى حريق على الأخضر واليابس في السوق، ولم يقف
تأثير نيرانه على المحلات المبنية من الطين والجص والأخشاب، بل وقع بحرارته
-التي لم ترحم أحد أشهر المعالم المعمارية في الساحل الشرقي للمملكة- على
قلوب أهل الأحساء خاصة وقاصدي السوق من المواطنين وأبناء دول الخليج عامة،
ممن يترددون عليها أيام إجازتهم الأسبوعية، ليس بقصد التبضع فحسب؛ بل
لمشاهدة فن معماري رائع ظل شاهدًا على حقبة زمنية كانت تتخذ من الأحساء
عاصمة للتجارة والتقاء القوافل.

وما هي إلا أيام قلائل وتصافح "قيصرية الأحساء" زوارها وعشاقها بعد
انتظارهم الطويل لمعانقة أجوائها، لتعود وتفتح لمرتاديها أبوابها التي
تحتضن 422 محلاً تجارياً، والتي تشكل فيها المحلات العائدة لأمانة الأحساء
حوالي 39% من محلات السوق، بينما تبلغ نسبة المحلات العائدة للمواطنين 61%،
بتكلفة بناء بلغت قرابة الـ 16مليون ريال.

إحياء السوق
وبتحفة معمارية، أحيت أمانة الأحساء السوق التاريخية التي احترقت، مستغرقة 9
سنوات في عملية الصيانة والبناء من جديد لإعادة التصاميم الهندسية إلى
صورة تشبه سابقتها قبل الحريق، ليصف بعضهم هذه الخطوة قائلاً إن "أمانة
الأحساء أحيت السوق وأزالت رمادًا ظل راكدًا لـ"عشر سنوات" على أرض
القيصرية بعد احتراقها، وكأنما أحيت أسواق الواحة جميعها".

حقبة زمنية
ومن الجانب التاريخي، تتفق آراء الكثير من المؤرخين والمصادر التاريخية،
على قِدم مبنى السوق ويرجعون بناءه إلى قرونٍ قديمة، ويرجح أحد الأقوال أنه
أنشئ في عهد الدولة الجبرية التي كانت موجودة قبل نحو 9 قرون، حيث استمرت
عمليات تجديده وصيانته من قبل الحكام المتعاقبين طوال تلك الحقبة الزمنية.

هوية معمارية
وتشكل إعادة إعمار "القيصرية" منعطفًا هامًا في تحول الأحساء إلى منطقة جذب
سياحي، ويرى أمين الأحساء المهندس فهد الجبير في حديثه إلى "الوطن" أن سوق
القيصرية التاريخية تعد أحد أهم العناصر التي يتكون منها الوسط التاريخي
لمدينة الهفوف خاصة والأحساء عامة، ومن هنا فإن أمانة الأحساء تتعامل معها
كعنصر مهم سياحيًا، فضلاً عن الثقل التجاري الذي تشكله.

ويشير الجبير إلى أن هذا يتضح من خلال تبني الأمانة لبرنامج تطويري كامل
للمنطقة المحيطة بالقيصرية وإثرائها بالرموز المعمارية الداعمة لهوية
المكان المعمارية والحضرية، ومن تلك الرموز إعادة بناء جزء من سور الكوت
ودروازته، وباب الفتح ودروازة الحداديد، وغيرها من المعالم ذات القيمة
البصرية اللازمة للجذب السياحي في السوق التي بلغت تكلفة إعادة بنائها
حوالي 16 مليون ريال، والتي تضم 422 محلاً تجارياً.

معلم تاريخي
ويقول المهندس المعماري عبدالله الشايب - الذي كُلِّفَ من قبل محافظ
الأحساء الأمير بدر بن جلوي بدراسة خيارات الإعمار بعد الحريق مباشرة – إن
"القيصرية معلم تاريخي اجتماعي اقتصادي، وأثر له جذور تاريخية تعود إلى
خمسة قرون أو أكثر مع إنشاء مدينة الهفوف وذلك بحاضرة الخليج، وقاعدته
الاقتصادية التي اتخذت من ميناء العقير تواصلاً دوليًا، وأخذت طرق القوافل
إلى مناطق الجوار في كل من دولة قطر والإمارات وعمان ووسط الجزيرة (نجد)،
وشمالها إلى وادي الرافدين وشرق الخليج في بلاد فارس". ويرى الشايب أن
القيصرية بحوانيتها التي ضمت تصانيف التجارة المختلفة من المواد الغذائية
إلى الألبسة الرجالية والنسائية والسجاد ومحلات الصيرفة والدكاكين، اختزنت
الحس الفني الحرفي المتمثل في الحدادة والصفارة والقطانة وخياطة البشت
الحساوي والجلديات والحدادة.

أكبر سوق مغطاة
وعن أهم ما يميز "القيصرية" يقول المهندس الشايب : "إنها أكبر سوق تراثية
مغطاة في الخليج والجزيرة العربية، وهذا ما أعطاها الحضور الاقتصادي في
مدينة الهفوف؛ لكن البناء المعماري هو أيضًا محل اعتبار، فالتراث العمراني
المتمثل في الأقواس والزخارف الطينية والخشبية، يعطي بعدًا آخر للتأكيد على
هوية الأحساء بإعادة توطين الصناعات الحرفية، ومن ثم مساعدة الحرفيين على
تواجدهم مع تطوير المنتج ليغري المشتري السائح، وهنا يمكننا تسجيل مطلب أن
تقوم أمانة الأحساء بمبادرة تخصيص بعض الدكاكين لاستيعاب الحرفيين وذوي
المواهب وتأجيرهم إياها بمبالغ رمزية تشجيعا لهم، وأيضًا أن تدرج القيصـرية
ضمن أدبيات الســياحة ومنطقة الجذب الخاصة وتتكامل مع بقية العناصر، سواء
في الهفوف أو في الأحساء عمومًا التي شكلت وجهة سياحية"، وتابع "أن
القيصرية كان يتغنى باسمها في السابق في الأهازيج و"السامري"، مثل العبارة
الشهيرة "يا هل الشرق مروا بي على القيصرية"، مشيرًا إلى ترشيح سوق
القيصرية من قبل رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار الأمير سلطان بن
سلمان، للمنافسة على جوائز مسابقة الأمير سلطان للتراث العمراني.

ذكريات الماضي
ويتذكر أهالي الأحساء روعة التسوق في القيصرية لعقود مضت، وكلما مر جيل نقل
ذكرياته لمعاصريه، فلا تكاد تمر مناسبة العيدين والزيجات دون أن يكون لأحد
موطئ قدم تتسوق من دكاكين القيصرية التي تفوح منها رائحة البخور
والعطورات، وزهو "البشوت الحساوية" المعلقة على أكتافها، لا لأن ما يبحث
عنه المشتري لا يوجد إلا بالقيصرية فقط، بل لتظل ذكريات البضاعة تحمل عبق
الماضي وذكريات الأصالة، هكذا يصف أهالي الأحساء عملية تسوقهم من القيصرية.

ويحضر هنا ما قاله الرحالة الأوروبي وليام بالجريف الذي عبر مدينة الهفوف
عام 1862،"إن طراز معمار سوق القيصرية يتشابه مع ما استخدم من بناء في
الإمبراطوريتين الرومانية والبيزنطية".

ويستذكر العم محمد الفرج (80عاماً) لحظات ذهابه مع والده إلى القيصرية،
ويقول "عندما كنت طفلا أذهب مع والدي للقيصرية، ولا يزال - في مخيلتي - صوت
الباعة وأدعيتهم منذ الصباح الباكر ( يا الله على بابك يا كريم)، وكذلك
زحام الناس، وضجيجهم الموزون بقافية الحب والحنان والطيبة والسماحة، وكذلك
شراؤنا السمك المجفف والأدوية الشعبية وكل ما نحتاجه لحياتنا".

بمبادرة من الأمير منصور بن متعب وبالتعاون مع هيئة السياحة

أمانة الأحساء تؤصل التراث العمراني بوسط الهفوف التاريخي


رسم لشارع الحداديد بعد اكتمال تطويره


http://hassacom.com/news.php?action=show&id=16202

_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
تمريّون
Admin
avatar

عدد المساهمات : 838
نقاط : 1544
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 03/08/2012

مُساهمةموضوع: رد: القيصرية بالأحساء».. نموذج فريد في التصميم العمراني التراثي ومورد اقتصادي مهم   الإثنين أبريل 29, 2013 9:02 pm

الأحساء : سوق القيصرية جاهز وافتتاحه بيد التجار



14-07-2011 06:17 PM
حساكم - عبد اللطيف المحيسن

ذكر أمين الأحساء فهد بن محمد الجبير أن الأمانة انتهت من تجهيز قيصرية
الهفوف منوها بأن السوق يضم دكاكين بعضها يعود لمالكين بصكوك وأخرى تخص
الأمانة وأن موعد افتتاحه يعود لمالكي الدكاكين.

وأكد بأن الأمانة لا تخلي مسؤوليتها عن السوق وإنما الوضع الحالي يخص أصحاب
الدكاكين متمنيا أن يتم افتتاحه قبل رمضان. وأشار المهندس الجبير أن أعمال
بناء السوق روعي فيها الدقة وطبيعة العمران الأحسائي، وأن تصميم القيصرية
الجديدة تم بنفس الخطوط الرئيسية للسوق القديم، مبينا أن شارع السوق يمتد
من دروازة الخميس (بوابة الخميس) بالهفوف وحتى دوار البلدية القديمة،
ويتجاوز عمر السوق 100 عام . ولفت إلى أن الأمانة تواصل تطوير المنطقة
المحيطة بالقيصرية وتنفيذ أعمال التوسعة بشارع الملك عبد العزيز الممتد حتى
سوق القيصرية وزيادة أعداد المواقف العامة للسيارات في محيطه بعد إزالة
عدد من المباني والمحلات المحيطة بالسوق مبينا أن تكلفة مشروع بناء سوق
القيصرية الجديد 15 مليونا و 600 ألف ريال ويعد من المشاريع الضخمة التي
تعنى بتراث الأحساء ، ويعود تاريخ إنشاء السوق إلى الفترة ما بين عامي
1918- 1923ميلادية وكان يحوي 300 محل تجاري اشتهرت بالعديد من السلع
التراثية والبضائع المختلفة منها منتجات الجلود والمصنوعات الخشبية ،
والحديدية والأدوات الزراعية التى تشتهر بها المحافظة وكذلك الحبوب والحنطة
والقمح والأرز الحساوي والتوابل المختلفة والعطور المنتجة محليا
والمستوردة والمواد العلاجية.

http://hassacom.com/news.php?action=show&id=17779

_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
القيصرية بالأحساء».. نموذج فريد في التصميم العمراني التراثي ومورد اقتصادي مهم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بيت التراث الهجَري ـ الأحساء - تأسس عام 2009م - :: آثار ومعالم الجزيرة العربية :: آثــار ومعالم هَجَر-
انتقل الى: