بيت التراث الهجَري ـ الأحساء - تأسس عام 2009م -

مرحباً بكم في بيت التراث الهجَري, كلمة الهجري منسوبة لإقليم هجر شرق الجزيرة العربية الأحساء حاليًا . كانت الأحساء قديما تمتد من البصرة حتى عُمان .
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
<div style="background-color: none transparent;"><a href="http://www.rsspump.com/?web_widget/rss_ticker/news_widget" title="News Widget">News Widget</a></div>

شاطر | 
 

 الأحساء تستقبل " الصرام " بالأدعية والأهازيج الشعبية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
تمريّون
Admin
avatar

عدد المساهمات : 838
نقاط : 1544
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 03/08/2012

مُساهمةموضوع: الأحساء تستقبل " الصرام " بالأدعية والأهازيج الشعبية   الثلاثاء مارس 05, 2013 11:50 pm

الأحساء تستقبل "الصرام" بالأدعية والأهازيج الشعبية



( حساكم - عدنان الغزال )
بدأ
موسم جني التمور "الصرام" في أشجار نخيل واحة الأحساء، لتتحول هذه الفترة
إلى مناسبة اجتماعية سعيدة بين أوساط مزارعي النخيل في المحافظة، وبالأخص
كبار السن منهم، فيما يشبه احتفالية العيد المليئة بالبهجة والفرحة، وسط
ترديد الأهازيج الشعبية أثناء جني محصول التمور من النخيل، وقطع عذوقها،
حتى أصبحت مناسبة اجتماعية واقتصادية ينتظرها المزارعون في كل عام .


وأشار
شيخ سوق التمور المركزي في الأحساء عبدالحميد بن زيد الحليبي في حديثه لـ
"الوطن" أمس إلى أن مواسم "الصرام" في الأحساء قديماً وحديثاً، تعتبر يوم
فرح ومحبة لجميع أفراد الأسرة، حيث يحتفل المزارع وأسرته بجني محصولهم،
موضحاً أن مجموعة من المزارعين في الأحساء، وخاصة كبار السن، ما زالوا
يحتفلون بهذه المناسبة.


وأضاف
الحليبي: عادة ما يجتمع 5 مزارعين لجني محصولهم كل منهم يقوم بدوره،
فالأول يسمى "الصرّام"، وهو المزارع الذي يقوم بقطع العذوق من النخلة بعد
نضجها، والثاني "السفّار" وهو المزارع الذي يفرش الفرش على الأرض ليتساقط
عليها التمور، والثالث يسمى "الرفّاع"، وهو الشخص الذي يقوم برفع التمور من
الأرض ونقلها إلى المستودعات لتخزينها، والرابع والخامس اللاقطان وهما
يقومان بتنقية التمور الجيدة وإبعاد الرديئة وفرزها حسب أصنافها.


وأكد
الحليبي أن مزارعي الأحساء، طيلة عملهم في صرام النخلة، يذكرون الله
ويبتهلون بالدعاء، من خلال أهزوجة شعبية معروفة لدى جميع المزارعين " يا
الله.. أعانه الله"، "أحدهم يقول يا الله والآخرون يردون أعانه الله" بصورة
متتالية وسريعة وبصوت عال.

وأضاف
المزارع علي المسلم أن للموسم سابقاً، برنامجا احتفاليا، أشبه بالكرنفالات
الحالية، وبالأخص داخل الأسرة الواحدة، فجميع أهل صاحب المزرعة يجتمعون
ويحتفلون بهذه المناسبة بمشاركة أبنائه.


وذكر
المزارع حسين العيسى أن موسم "الصرام" يعتبر موسم فرح وخير وبركة، كما
يحرص المزارعون على التصدق بجزء من تمورهم لسد حاجة الفقراء، وهي من
العادات الإيجابية المتوارثة في كل موسم، ويهدي أول إنتاج مزرعته إلى
أحبائه وأقربائه، باعتبار أن بداية المنتج يكون الأغلى ثمناً والأكثر رغبة
في الحصول على هذه الثمرة المحببة للجميع، فهي تعتبر الهدية الأثمن
والأغلى.



تم إضافته يوم الجمعة 20/08/2010 م - الموافق 10-9-1431 هـ الساعة 1:40 صباحاً

http://hassacom.com/news.php?action=show&id=10309

_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
تمريّون
Admin
avatar

عدد المساهمات : 838
نقاط : 1544
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 03/08/2012

مُساهمةموضوع: رد: الأحساء تستقبل " الصرام " بالأدعية والأهازيج الشعبية   الثلاثاء مارس 05, 2013 11:52 pm

الأحساء تستقبل "الصرام" بالأدعية والأهازيج الشعبية




( حساكم - عدنان الغزال )
بدأ
موسم جني التمور "الصرام" في أشجار نخيل واحة الأحساء، لتتحول هذه الفترة
إلى مناسبة اجتماعية سعيدة بين أوساط مزارعي النخيل في المحافظة، وبالأخص
كبار السن منهم، فيما يشبه احتفالية العيد المليئة بالبهجة والفرحة، وسط
ترديد الأهازيج الشعبية أثناء جني محصول التمور من النخيل، وقطع عذوقها،
حتى أصبحت مناسبة اجتماعية واقتصادية ينتظرها المزارعون في كل عام .

وأشار
شيخ سوق التمور المركزي في الأحساء عبدالحميد بن زيد الحليبي في حديثه لـ
"الوطن" أمس إلى أن مواسم "الصرام" في الأحساء قديماً وحديثاً، تعتبر يوم
فرح ومحبة لجميع أفراد الأسرة، حيث يحتفل المزارع وأسرته بجني محصولهم،
موضحاً أن مجموعة من المزارعين في الأحساء، وخاصة كبار السن، ما زالوا
يحتفلون بهذه المناسبة.

وأضاف
الحليبي: عادة ما يجتمع 5 مزارعين لجني محصولهم كل منهم يقوم بدوره،
فالأول يسمى "الصرّام"، وهو المزارع الذي يقوم بقطع العذوق من النخلة بعد
نضجها، والثاني "السفّار" وهو المزارع الذي يفرش الفرش على الأرض ليتساقط
عليها التمور، والثالث يسمى "الرفّاع"، وهو الشخص الذي يقوم برفع التمور من
الأرض ونقلها إلى المستودعات لتخزينها، والرابع والخامس اللاقطان وهما
يقومان بتنقية التمور الجيدة وإبعاد الرديئة وفرزها حسب أصنافها.

وأكد
الحليبي أن مزارعي الأحساء، طيلة عملهم في صرام النخلة، يذكرون الله
ويبتهلون بالدعاء، من خلال أهزوجة شعبية معروفة لدى جميع المزارعين " يا
الله.. أعانه الله"، "أحدهم يقول يا الله والآخرون يردون أعانه الله" بصورة
متتالية وسريعة وبصوت عال.

وأضاف
المزارع علي المسلم أن للموسم سابقاً، برنامجا احتفاليا، أشبه بالكرنفالات
الحالية، وبالأخص داخل الأسرة الواحدة، فجميع أهل صاحب المزرعة يجتمعون
ويحتفلون بهذه المناسبة بمشاركة أبنائه.

وذكر
المزارع حسين العيسى أن موسم "الصرام" يعتبر موسم فرح وخير وبركة، كما
يحرص المزارعون على التصدق بجزء من تمورهم لسد حاجة الفقراء، وهي من
العادات الإيجابية المتوارثة في كل موسم، ويهدي أول إنتاج مزرعته إلى
أحبائه وأقربائه، باعتبار أن بداية المنتج يكون الأغلى ثمناً والأكثر رغبة
في الحصول على هذه الثمرة المحببة للجميع، فهي تعتبر الهدية الأثمن
والأغلى.



تم إضافته يوم الجمعة 20/08/2010 م - الموافق 10-9-1431 هـ الساعة 1:40 صباحاً

http://hassacom.com/news.php?action=show&id=10309

_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الأحساء تستقبل " الصرام " بالأدعية والأهازيج الشعبية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» فوائد الفلفل البارد او "الفلفل الرومي"
» تجنبي أسئلة "العكننة" الزوجية
» يـلآإ تعـآلو تعلـموا اللغه الإيرآنيــه ^^"
» تعرف على بلدتك الرائعة "بلدة خزاعة"
» "حكالي عنك" مقطع خطير ممكن يغير حياة في لحظات (لكل اخوتي البنات)

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بيت التراث الهجَري ـ الأحساء - تأسس عام 2009م - :: رواق الفنون و الآداب :: اللهجات والأهازيج-
انتقل الى: